هو في السماء اله و هو في الأرض إله

3:47. ولذلك تجد عامة من يؤمن بأن له في السماء إلاها ، يخبر عنه بذلك الضمير هو الذي هو لائق به سبحانه ، وهذا أمر فطري لا يحتاج إلى بحث ونظر أو دليل ، فلا تجد عالما أو جاهلا ، موحدا لله أو مشركا به

2022-12-09
    الض رب الداخلي و الاتجاهي في الفضاء
  1. و في السماء إله
  2. المسيح
  3. June 16, 2018 ·